وفاة أرملة تيتو عن عمر يناهز 88 عاماً

Image caption حرمت يوفانكا تيتو من حقوقها واوراقها الثبوتية بعد انهيار يوغوسلافيا في 1990

توفيت ارملة الزعيم الشيوعي اليوغوسلافي الراحل جوزيب بروز تيتو، يوفانكا جراء اصابتها بسكتة قلبية في بلغراد عن عمر يناهز 88 عاماً.

وكانت يوفانكا تيتو تعمل كسكرتيرة خاصة لتيتو. وتوفي تيتو في عام 1980 ووضعت تحت الإقامة الجبرية، وعاشت في جو من العزلة حوالي 3 عقود بعد وفاته.

وحرمت يوفانكا تيتو من حقوقها واوراقها الثبوتية بعد انهيار يوغوسلافيا في 1990.

وقال رئيس الوزراء الصربي إيفيتسا داسيتش "بموت يوفانكا، نكون قد خسرنا آخر الشهود الأوفياء لتاريخ بلادنا".

Image caption حرمت يوفانكا تيتو من حقوقها واوراقها الثبوتية بعد انهيار يوغوسلافيا في 1990

وولدت يوفانكا في كرواتيا ثم اصبحت ممرضة في صفوف قوات البارتيزان بقيادة تيتو في الحرب العالمية الثانية. وبعدها صارت سكرتيرته الشخصية قبل ان تصبح زوجته الثالثة عام 1952.

وبعد زواجها من تيتو، أضحت السيدة الأولى للبلاد على مدى ثلاثة عقود، إلا أنه بعد موته اتهمت بالتخطيط لإنقلاب في البلاد.

وعاشت في عزلة في ضواحي بلغراد، إلا أنها أعطت مقابلة لجريدة "بلوتيكا" الصربية في 2009 وتحدثت عن فترة ما بعد وفاة تيتو.

Image caption عاشت يوفانكا في عزلة تامة بعد وفاة تيتو

وصرحت يوفانكا في تللك المقابلة "إنهم يطاردوني دوماً وأنا في ثياب النوم ولا يسمحون لي بالتقاط الصور، كنت في عزلة تامة وعوملت كمجرمة، ولم استطع مغادرة المنزل من دون حراسة امنية مشددة".

وأدخلت يوفانكا تيتو إلى المستشفى في آب/أغسطس لمعالجتها من أمراض قلبية.

وكانت امنيتها الأخيرة قبل وفاتها، ان تدفن إلى جانب زوجها الراحل تيتو في مقبرة الورود في بلغراد.

المزيد حول هذه القصة