كبير الطهاة بالإليزيه يكشف أذواق رؤساء فرنسا

Image caption بدأ فوسيو عمله داخل الإليزيه قبل 40 عاما

كشف كبير الطهاة في قصر الإليزيه، برنار فوسيو، عمّا يشتهيه العديد من الرؤساء الفرنسيين.

وقال فوسيو إ رؤساء فرنسا الذين أشرف على خدمتهم "يتسمون بالنهم"، واستثنى الرئيس السابق جاك شيراك قائلا إنه كان يتميز بذوق رائع.

وقال إن شيراك، الذي انتقد من قبل المطبخ الإنجليزي، كان يستمتع بتناول لحم رأس صغار البقر والملفوف المخلل واحتساء البيرة.

كما أشار إلى أن نيكولاس ساركوزي كان مغرما بتناول الشوكولاتة والسمك المطهو على البخار، لكنه لم يكن يتناول الجبن.

وقد قرر فوسيو التقاعد عن وظيفته بعد أن قضى فيها حوالي 40 عاما.

ويقول إنه لن يكشف كل شيء حتى لا يجد هؤلاء الرؤساء أمامهم نفس الوجبات في كل مكان يذهبون إليه.

وأوضح أن الظروف الاقتصادية كانت تؤثر على الطعام الذي يقدم بالقصر الرئاسي.

وقال إنهم لم يُعد يقدمون بعض المنتجات المترفة، مثل أسماك الاستاكوزا.

وبدأ فوسيو عمله كمساعد طباخ خلال رئاسة جورج بومبيدو عام ،1974 بعدما خدم كمساعد طباخ في السفارة البريطانية في باريس لثلاثة أعوام.

وأشار فوسيو إلى أنه على الرغم من التوتر الذي قد يشوب عملية الطهو للرؤساء إلا أنه لا يقارن بالضغط أثناء إعداد الطعام لزعماء الدول الأخرى خلال زياراتهم .

وقال الرئيس هولاند الأربعاء إن فوسيو لم يكن مجرد كبير الطهاة بن عضوا بارزا في عائلة الإليزيه.