محكمة بنغالية تحكم بإعدام بريطاني وأمريكي مسلمين "لارتكابهما جرائم حرب"

بنغلاديش
Image caption فجرت احكام في قضايا مشابهة أعمال عن في بنغلاديش

حكمت بنغلاديش بالاعدام على زعيم اسلامي بريطاني ومواطن امريكي اثر ادانتهما بجرائم حرب في حرب الاستقلال عام 1971.

وجرت محاكمة كل من شودري معين الدين، وهو زعيم اسلامي بريطاني بنغلاديشي، وأشرف الزمان خان غيابيا في محكمة خاصة في بنغلاديش.

وادانت المحكمة الاثنين بـ 11 اتهاما تتعلق باختطاف وقتل 18 من مؤيدي الاستقلال.

واثارت احكام في قضايا مشابهة ردود فعل عنيفة في بنغلاديش.

ووجه العديد من الجماعات الحقوقية انتقادات لاجراءات المحكمة التي تسمى في بنغلاديش محكمة الجرائم الدولية. ووصفت هيومان رايتس ووتش المحاكمات بأنها معيبة.

وقال الادعاء إن معين الدين كان عضوا في ميليشيات البدر التي قاتلت الى جانب الجيش الباكستاني ضد استقلال ما كان يعرف آنذاك بشرق باكستان، بنغلاديش لاحقا.

وقال الادعاء إن معين الدين وخان كانا ضالعين في مقتل النشطاء المؤيدين للاستقلال، ومن بينهم اساتذة في الجامعة وصحفيون، في الايام الاخيرة للحرب.

وقال القاضي مجيب الرحمن ميا في قاعة المحكمة التي اكتظت بالحضور في دكا "لقد شجعا واعطيا تأييدا اخلاقيا في مقتل 18 مفكرا".

وقال القاضي عبيد حسن للمحكمة " العدالة لن تتحقق إلا بمعاقبتهما بالاعدام".

ومعين الدين، الذي يقيم في لندن، وخان، الذي يعيش في نيويورك، من اصول بنغلاديشية.

وفشلت محاولات اعادة الاثنين للمحاكمة في بنغلاديش، ونفى الرجلان الاتهامات، التي قال الدفاع عنهما إنها ذات اهداف سياسية.