الصومال تشغل خط شرطة الطوارىء 888 لأول مرة منذ 20 عاماً

Image caption تم الإعلان عن خط الشرطة الطارىء 888 في جميع وسائل الإعلام المحلية

أعلنت الشرطة في العاصمة الصومالية مقديشو عن إطلاق خدمة خط شرطة الطوارىء 888 للمرة الأولى منذ 20 عاماً.

وقالت السلطات الصومالية إنها "سترسل سيارة شرطة لنجدة المواطنين حال اتصالهم بهذا الرقم الطارىء".

وأفاد ناطق باسم الشرطة محمد يوسف مادليح لبي بي سي أن "هذه الخطوة تعتبر جزءاً من الجهود التي تبذلها الجهات المانحة الدولية لإصلاح جهاز الشرطة في البلاد".

واضاف أن "الحكومة تحارب متشددين اسلاميين يحاولون السيطرة على البلاد"، مشيراً إلى أنه تم إبعاد جماعة الشباب الصومالية الاسلامية من المدن الرئيسية في الصومال من قبل الاتحاد الافريقي ( بتفويض من الأمم المتحدة) لدعم الحكومة الصومالية".

وأوضح أن عدد هذه القوات بلغ نحو 18000 جندي، إلا أن جماعة الشباب لا تزال تسيطر على المناطق النائية في جنوب الصومال وتشن اعتداءات على مقديشو.

' في أقرب وقت ممكن '

وقال مادليح لخدمة بي بي سي الصومالية إن "المكالمات الطارئة سوف تكون متصلة بمناطق مختلفة من المدينة".

وأضاف "لدينا ما يكفي من السيارات وعناصر الشرطة للتعامل مع الحالات الطارئة".

وتم الإعلان عن خط الشرطة الطارىء 888 في جميع وسائل الإعلام المحلية. ووعدت الشرطة بانها سترسل عناصرها للتحقيق في أي حادثة يتم الابلاغ عنها عبر هذا الخط الطارىء الخاص بالشرطة في أقرب وقت ممكن.

وقبل انهيار الحكومة المركزية في عام 1991 ، كان في مقديشو ثلاثة أرقام طوارئ منفصلة للشرطة، وخدمة الحريق والإسعاف، أما اليوم فجميعها خارج إطار الخدمة.

وخلال الحرب الأهلية في البلاد، قامت شركة خاصة بشراء الرقم الطارىء 888 إلا أنها وافقت على إعادته إلى قسم الشرطة عندما طلبت منها الأخيرة ذلك.

المزيد حول هذه القصة