اشتباكات في هايتي ومظاهرات تطالب باستقالة الرئيس مارتلي

اشتبك المتظاهرون في هايتي مع الشرطة في احتجاجات شارك فيها الآلاف للمطالبة باستقالة الرئيس ميشيل مارتيلي.

واطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين بينما رشق المتظاهرزن الشرطة بالحجارة في العاصمة بورت اوبرانس.

وشهدت هايتي مؤخرا سلسلة من الاحتجاجات وسط الغضب المتزايد بسبب غلاء المعيشة ومزاعم ارتفاع معدلات الفساد.

ودعا مارتلي للوحدة في البلد الفقير.

وتولى مارتلي الحكم منذ عامين وتعهد ببداية جديدة لهايتي التي تعرضت لدمار كبير في زلزال عام 2010.

ولكن هايتي، الواقعة ضمن جزر الكاريبي، تظل واحدة من افقر الدول في النصف الغربي للكرة الارضية.

ويوم الاثنين اقام المتظاهرون حواجز من اطارات السيارات المشتعلة بينما تظاهروا في العاصمة مطالبين مارتلي بالاستقالة على الفور.

وتوجد تقارير عن سماع طلقات نار في بورت اوبرانس، ولم يتضح اذا ما كانت قد نجمت عنها اصابات.

وتعد مظاهرات الاثنين من اكبر المظاهرات التي تشهدها البلاد منذ عامين حين تولى مارتيلي الحكم.