كيري يرحب بإقرار القبائل الأفغانية اتفاقا أمنيا مشتركا

Image caption يتعين تصديق الرئيس الأفغاني حامد كرزاي على الاتفاقية المشتركة

رحب وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بإقرار المجلس الأعلى للقبائل الأفغانية، المعروف بإسم (لويا جيرغا)، إتفاقية أمنية مهمة بين كابول وواشنطن.

وتسمح الاتفاقية، التي لا يزال يتعين على الرئيس الأفغاني حامد كرزاي التوقيع عليه، ببقاء قوات أمريكية في أفغانستان بعد الموعد المحدد لانسحاب القوات القتالية الأميركية بحلول نهاية العام المقبل.

لكن الرئيس الأفغاني أوضح أنه لن يوقع على الاتفاقية إلا بعد الانتخابات الرئاسية المقرر عقدها في أبريل/نيسان.

وكان كرزاي قد أكد على أن ضرورة إجراء انتخابات حرة ونزيهة لضمان تحقيق السلام في أفغانستان.

وشدد كرزاي على أنه لن يوقع الاتفاقية إذا قامت القوات الأمريكية بعمليات تشمل منازل الأفغان، واعتبر أن على الولايات المتحدة إظهار التزامها بالسلام في أفغانستان.

وفي كلمة ختامية أمام زعماء القبائل، قال الرئيس الأفغاني إن "العمليات الأمريكية على منازلنا انتهت. إذا ذهبوا مجددا (إلى منازلنا) فلن يتم التوقيع على الاتفاقية."

وتصر الولايات المتحدة على أن الاتفاقية ينبغي توقيعها قبل نهاية العام من أجل السماح بالتخطيط لعدد القوات التي ستبقى في أفغانستان.

المزيد حول هذه القصة