رئيسة وزراء تايلاند تحث المحتجين على بحث سبل حل الأزمة

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

طالبت رئيسة وزراء تايلاند، ينغلوك شيناوترا نشطاء المعارضة المناوئة للحكومة بوقف احتجاجاتهم، والتفاوض على سبل إنهاء الأزمة السياسية في البلاد.

وجاء خطابها الذي أذيع في التليفزيون بعد حصولها على ثقة البرلمان، الذي يهيمن عليه تحالفها على اقتراح بسحب الثقة من حكومتها، بفترة وجيزة.

وكان المحتجون قد خرجوا في مسيرات عدة ضخمة في بانكوك هذا الأسبوع، واحتلوا عددا من مباني الوزارات الحكومية.

ويقول المتظاهرون إن هدفهم هو الإطاحة بالنظام السياسي برمته، لأنهم يعتقدون أن شقيق رئيسة الوزراء المنفي تاكسين شيناوترا يسيطر عليه.

ويقول مراسل بي بي سي في بانكوك إنه لا يُعرف حتى الآن، وبعد حصول رئيسة الوزراء على ثقة البرلمان، ما الذي يمكن أن يفعله المحتجون.

وكان البرلمان التايلاندي قد وافق بأغلبية ساحقة على منح الثقة للحكومة الخميس، رغم المظاهرات المناهضة لها التي تعم البلاد منذ خمسة أيام.

وتواجه حكومة شيناوترا أكبر احتجاجات تشهدها تايلاند منذ أحداث العنف التي اندلعت في عام 2010.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد أعرب عن قلقه من التوتر الذي تشهده تايلاند في الفترة الأخيرة.

المزيد حول هذه القصة