الناتو يدين الاستخدام "المفرط للقوة" ضد المتظاهرين في اوكرانيا

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أدان وزراء خارجية حلف شمال الأطلسي (الناتو) استخدام الحكومة الأوكرانية "المفرط للعنف" لإنهاء موجة الاحتجاجات التي عمت بلادها عقب عدم توقيعها لاتفاق شراكة مع الاتحاد الأوروبي.

وطالب الوزراء في بيان لهم أوكرانيا "بالالتزام الكامل بالتزاماتها الدولية وإلى احترام حرية التعبير والتجمع".

وأضافوا "نحث أوكرانيا على الالتزام بشكل كامل بالالتزامات الدولية ودعم حرية التعبير والتظاهر، مطالبين الحكومة والمعارضة بالدخول في حوار والبدء بإجراء اصلاحات".

وحض وزير الخارجية الأمريكية جون كيري الحكومة الأوكرانية على"الاستماع لمطالب الشعب".

واعتذر رئيس الوزراء الأوكراني ميكولا أزاروف في وقت سابق أمام البرلمان الأوكراني من استخدام الشرطة للقوة ضد المتظاهرين، وكان قد وصف تصاعد حدة الاحتجاجات في بلاده بأنها "علامات عن انقلاب".

ونقلت وكالة انترفاكس عن أزاروف قوله أن "المعارضة السياسية في أوكرانيا توهمت بأنها قادرة على تحدي القانون في البلاد".

واستخدمت الشرطة الاوكرانية الهراوات وقنابل الصوت في مطلع الاسبوع لتفريق احتجاجات مؤيدة لاوروبا بعدما لم يوقع الرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش الجمعة الماضي على اتفاقية تاريخية للانضمام الى الاتحاد الاوروبي.

المزيد حول هذه القصة