بايدن يصف منطقة الدفاع الجوي الصينية بأنها تثير "المخاوف"

Image caption ناقش بايدن خلال لقاءه بالرئيس الصيني شي جين بينغ المخاوف التي أثارتها منطقة الدفاع الجوي الصينية الجديدة

قال نائب الرئيس الامريكي جو بايدن إن "على الصين اتخاذ بعض الخطوات التي من شأنها تخفيف التوتر الناجم في شرق آسيا بعد إعلانها مؤخراً عن إقامة منطقة للدفاع الجوي فوق بحر الصين الشرقي.

وأوضح بايدن خلال لقاءه مجموعة من كبار رجال الأعمال الأمريكيين في الصين أن "إعلان الصين المفاجئ عن اقامة منطقة جديدة للدفاع الجوي تسبب في اثارة هواجس قوية في المنطقة التي يتواجد فيها جزر محل نزاع بين الصين واليابان".

وقال بايدن إن واشنطن مهتمة بشكل قوي بما يحدث في المنطقة لأن بقاء الولايات المتحدة قوة اقتصادية وعسكرية في اسيا "هو حقيقة"، مضيفاً "من مصلحة الصين ايضا الاسهام في استقرار المنطقة".

واجتمع بايدن بالرئيس الصيني شي جين بينغ لأكثر من 4 ساعات وناقشا الهواجس التي أثارتها منطقة الدفاع الجوي الجديدة في منطقة متنازع عليها.

وردا على تعليقات بايدن، قالت وزارة الخارجية الصينية إن المسؤولين الصينيين ابلغوا نائب الرئيس الامريكي أن منطقة الدفاع الجوي تنسجم مع القانون الدولي وأنه يجب على الولايات المتحدة ان تحترمها.

واثار قرار بكين اعلان منطقة الدفاع الجوي في 23 نوفمبر/ تشرين الثاني احتجاجات من الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية.

وبمقتضى قواعد المنطقة الجديدة يتعين على جميع الطائرات ان تبلغ السلطات الصينية مسبقا بخططها للطيران وأن تبقي على اتصال باللاسلكي اثناء تحليقها في المنطقة.

وسيتوجه بايدن إلى كوريا الجنوبية في وقت لاحق من يوم الخميس.

المزيد حول هذه القصة