سرقة شاحنة تحمل مواد مشعة في المكسيك

Image caption لاتزال الشرطة المكسيكية تبحث عن الشاحنة ومحتوياتها.

سرقت شاحنة تحمل مواد مشعة في المكسيك، بحسب ما تقول هيئة الطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة.

وقد أبلغت المكسيك هيئة الطاقة الذرية بأن شاحنة تحمل "مواد مشعة خطرة" تستخدم في العلاج الطبي سرقت الاثنين.

كما نقلت آلة للعلاج الإشعاعي، تستخدم في علاج حالات السرطان، من مستشفى إلى مستودع للنفايات.

وقد سرقت الشاحنة قرب العاصمة المكسيكية، ميكسيكو.

وقالت لجنة الأمن النووي في المكسيك إن من بين المحتويات مصدرا من مادة الكوبالت 60 التي تستخدم في العلاج، "محمية بعناية"، وقت حدوث السرقة.

لكن اللجنة حذرت بأنها يمكن أن تمثل "خطرا شديدا على أي شخص إن نزعت عنه الحماية، أو تعرضت لأي ضرر".

وأفادت وسائل الإعلام المحلية بأن الشاحنة، وهي من طراز فولكسفاغن وركر وتبلغ حمولتها طنين ونصفا، سرقت عند محطة للوقود في تيبوياكو، في ضواحي مدينة ميكسيكو صباح الاثنين.

وتواصل الشرطة في المكسيك حاليا بحثها عن الشاحنة ومحتوياتها، كما أصدرت بيانا صحفيا لتحذير العامة مما يمثله الموضوع من خطورة.

ومازال خبراء يحذرون منذ وقت طويل من الخطورة التي يمثلها استخدام المواد المشعة في العلاج الطبي والبحوث في المستشفيات.

المزيد حول هذه القصة