عواصف قوية تتسبب في سقوط قتلى شمالي أوروبا

Image caption يواجه مئات الآلاف من المواطنين في عدة دول ارتفاعا كبيرا في موجات المد البحري

اجتاحت عواصف قوية شمالي أوروبا، مما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن الآف المنازل وارتباك في حركة النقل والمواصلات في بعض المناطق.

ويواجه مئات الآف المواطنين في دول عدة ارتفاعا كبيرا في موجات المد البحري وفيضانات جراء العواصف، التي تسببت في مقتل ستة أشخاص حتى الآن.

وغمرت المياه بعض المناطق في مدينة هامبورغ الألمانية، حيث ارتفعت المياه بمقدار أربعة أمتار عن متوسط معدلات الفيضان.

وتعاني مناطق شمالي ألمانيا وفي بولندا ارتباكا شديدا في حركة المواصلات. كما انقطع التيار الكهربائي عن 100 ألف منزل، على الأقل، في بولندا.

وتأثرت بالعواصف بريطانيا والنرويج والدنمرك وهولندا.

وضربت رياح قوية بسرعة 228 كلم في الساعة اسكتلندا، كما شهدت المناطق الساحلية شرقي انجلترا ارتفاعا في الأمواج بصورة لم تحدث منذ عقود.

وقامت السلطات البريطانية بإجلاء المواطنين من منازلهم في مناطق شرقي انجلترا، محذرة من أن هذه العواصف قد تكون الأشد خلال الاعوام الستين الماضية.

المزيد حول هذه القصة