كوريا الجنوبية توسع منطقة دفاعها الجوي لتتداخل مع الصين

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أعلنت كوريا الجنوبية توسيع منطقة دفاعها الجوي بحيث تتداخل جزئيا مع منطقة أخرى أعلنتها الصين في الآونة الأخيرة.

وذكرت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية أنها سوف تنسق الأمر مع "الدول ذات الصلة".

وبهذا الشكل تشمل المنطقتان صخرة متنازع عليها بين الدولتين وتسيطر عليها حاليا كوريا الجنوبية.

وتغطي المنطقتان المجال الجوي فوق الصخرة التي تطلق عليها كوريا الجنوبية ليودو بينما تطلق عليها الصين سويان.

وكان قرار الصين توسيع منطقة دفاعها الجوي الشهر الماضي قد أثار توترا إقليميا.

وتغطي المنطقة التي أعلنتها الصين كذلك جزيرتين تسيطر عليهما اليابان.

وقد رفضت الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية المنطقة الصينية الجديدة.

ووصف جو بايدن، نائب الرئيس الأمريكي، المنطقة الصينية بأنها تثير المخاوف داعيا بكين إلى اتخاذ خطوات من شأنها تخفيف التوتر الناجم عن تحركها.

المزيد حول هذه القصة