سلفا كير يعلن استعادة بور، عاصمة ولاية جونغلي، من قبضة المتمردين

Image caption تعد ولاية جونغلي ، شرقي البلاد، أحد أكثر مناطق جنوب السودان توترا

أعلن سلفا كير ميارديت رئيس جنوب السودان أن الجيش تمكن من استعادة بلدة بور، عاصمة ولاية جونغلي، من قبضة قوات رياك مشار.

وقال سلفا كير للصحفيين بمكتبه في جوبا "استردت القوات الموالية للحكومة بور وتعكف الآن على تطهيرها من أي قوات باقية هناك."

وتعد ولاية جونغلي ، شرقي البلاد، أحد أكثر مناطق جنوب السودان توترا.

وقتل أكثر من 500 شخص في اشتباكات عرقية منذ الأحد الماضي عندما اتهم الرئيس سيلفا كير ميارديت، نائبه السابق مشار بالتخطيط لإنقلاب عسكري لإسقاطه.

نفي

وكان المتحدث باسم جيش جنوب السودان فيليب اغوير نفى ان القوات الحكومية استعادت السيطرة على مدينة بنتيو عاصمة ولاية الوحدة الغنية بالنفط وهي المدينة الثانية التس سيطر عليها المتمردون.

وتسود الفوضى هذا البلد الذي انفصل حديثا عن الجسد السوداني منذ اتهام الرئيس سالفا كير، رياك ماشار نائبه السابق بالتورط في محاولة لقلب نظام الحكم.

وأشار كل من سلفا كير رئيس جنوب السودان ونائبه المقال وزعيم التمرد ريك مشار الى انهما على استعداد لإجراء محادثات لإنهاء الصراع الآخذ في التصاعد والذي أسفر عن مقتل مئات الأشخاص منذ اندلاعه هذا الشهر.

لكن ماشار اشترط إطلاق سراح من وصفهم بالمعتقلين السياسيين للدخول في مفاوضات بشأن تسوية للصراع مع الحكومة.

المزيد حول هذه القصة