رئيسة البرازيل ديلما روسيف تعد بمساعدات لضحايا الفيضانات

البرازيل
Image caption وعدت رئيسة البرازيل بإعادة بناء المناطق المنكوبة

وعدت رئيسة البرازيل ديلما روسيف بتقديم مساعدات فيدرالية تقدر بملايين الدولارات لولايتين فى الجنوب الشرقي للبلاد تعرضتا مؤخرا لفيضانات أودت بحياة 30 شخصا.

وقالت روسيف إن طائرات وشاحنات عسكرية ستقوم بنقل الأدوية والأغذية إلى ولايتي ميناس غيرايس واسبيريتو سانتو.

وكان العديد من المنازل والطرق والكباري قد أصيب بالضرر، كما انقطعت الكهرباء والمياه عن مدن بأكملها بسبب تلك الفيضانات.

وكانت روسيف قد حلقت على متن طائرة فوق المناطق المنكوبة للتعرف مباشرة على حجم الخسائر.

وقالت رئيسة البرازيل إنها لم تشهد قط فيضانات بهذا الحجم، ووعدت بإعادة بناء المناطق المنكوبة.

ويعتقد أن كثيرا ممن لقوا حتفهم قد ماتوا محاصرين بسبب الانزلاقات الأرضية التي نجمت عن الأمطار الغزيرة والفيضانات.

ويخشى من ارتفاع أعداد الضحايا مع مرور الوقت.

وتقول الصحف المحلية في البرازيل إن نحو 50 ألف شخصا أجبروا على الهروب من منازلهم.

ويقول ريناتو كاساغراندي محافظ ولاية آسبيريتو إن تلك الفيضانات هى الأسوأ منذ تسعة عقود.

وكانت الفيضانات والانزلاقات الأرضية عام 2012 قد تسببت فى مقتل ستة أشخاص على الأقل، وتشريد عدة آلاف آخرين فى ميناس غيرايس.

المزيد حول هذه القصة