70 مصابا في هجوم لسمك مفترس في الأرجنتين

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

هاجم قطيع من سمك الـ(بيرانيا) المفترس مئات السابحين في نهر في الأرجنتين، فيصيب 70 منهم على الأقل بجروح.

وكان آلاف السابحين يمارسون رياضتهم في نهر بارانا في ولاية روزاريو على مسافة 300 كيلومترا الى الشمال من العاصمة بوينس آيرس يوم عيد الميلاد عندما وقع الحادث.

والقى مسؤولون باللائمة على نوع من السمك المفترس يدعى (بالوميتا) ولكنهم وصفوا الهجوم بالاستثنائي.

وقال مسعفون إن العشرات اصيبوا، وإن اصابع بعضهم بترت.

وقال فدريكو كورنير، مدير شعبة الانقاذ في روزاريو، إن السابحين بدأوا فجأة بالشكوى من آثار عض على اطرافهم اثناء سباحتهم في النهر هربا من موجة حر اصابت الارجنتين.

وقال إن سمك البالوميتا "هو نوع من اسماك البيرانيا كبير الحجم ويتميز باسنان كبيرة وحادة."

وقال كورنير "لم يكن الحادث طبيعيا، فمن الطبيعي ان تهاجم هذه الاسماك شخصا واحدا او شخصين، ولكن حجم هذا الهجوم كان كبيرا جدا ولذا فهو حادث استثنائي."

وقال المسعف البرتو مانينو لوكالة اسوشييتيد بريس إنه عالج بعض الاطفال الذين خسروا اصابعهم في الهجوم.