الصين تنهي العمل رسميا "بمعسكرات اعادة التثقيف"

Image caption كان العمل بنظام معسكرات اعادة التثقيف من خلال العمل قد بدأ في عام 1957

قررت اللجنة الدائمة لمجلس الشعب الوطني - البرلمان الصيني - السبت انهاء العمل بنظام "معسكرات اعادة التثقيف من خلال العمل" الذي دشن للمرة الاولى عام 1957، كما قررت ادخال تعديلات على نظام "الطفل الواحد" لتنظيم الاسرة.

واتخذت اللجنة الدائمة هذين القرارين وغيرهما عقب سلسلة من الاجتماعات والمداولات استمرت ستة ايام.

وأسدل مجلس الشعب الوطني بتصديقه على قرار الغاء العمل بمعسكرات اعادة التثقيف الستار على جانب مظلم من تاريخ الصين استمر لاكثر من خمسين عاما.

وتقر السلطات الصينية بأن هذا النظام لم يعد مجديا.

وكان العمل بنظام معسكرات اعادة التثقيف من خلال العمل قد بدأ في عام 1957 بوصفه اسلوب سريع للتعامل مع الجانحين، ولكن سرعان ما اسيء استخدامه. ويخول النظام لجنة من الشرطة سلطة اصدار احكام دون محاكمات تمتد لاربع سنوات.

ويقول الاعلام الصيني إن تطور النظام القضائي جعل معسكرات اعادة التثقيف غير مجدية، وبذا انتهت "مهمتها التاريخية."

وكان الحزب الشيوعي الصيني قد قرر في مؤتمره الاخير الذي عقد قبل ثلاثة اشهر الغاء العمل بهذا النظام.

كما صدق مجلس الشعب على زيادة الاستئناءات لسياسة الطفل الواحد المطبقة في الصين بحيث يسمح للاسر التي ليس لاحد الوالدين فيها اخ او اخت بانجاب طفلين.

وكان نظام الطفل الواحد قد دخل حيز التنفيذ قبل ثلاثة عقود لمنع الزيادة المضطردة في عدد سكان الصين.

المزيد حول هذه القصة