قتلى في هجوم قرية وسط نيجيريا

Image caption تضاربت الأنباء بشأن حصيلة قتلى الهجوم.

أفادت تقارير من وسط نيجيريا بقيام مسلحين بمهاجمة إحدى القرى وإطلاق النار على سكانها واحراق بيوتهم، ما أسفر عن مقتل عدد منهم قدره البعض بالعشرات.

وتضاربت الأنباء بشأن حصيلة قتلى الهجوم إذ نقلت وكالات الأنباء عن شهود عيان قولهم إنهم نحو 30 قتيلا، بينما تقول الشرطة إن عدد القتلى خمسة.

وقع الهجوم في قرية شونونغ في ولاية بلاتيو وسط نيجيريا، التي تشهد غالبا العديد من أعمال العنف بين الجماعات العرقية والدينية المختلفة فيها.

وتغذي أعمال العنف في وسط نيجيريا خلافات مستمرة منذ أزمان طويلة بين جماعات شبه بدوية مثل قبائل الفولاني المسلمة ومزارعين مستقرين، كثير منهم من المسيحيين، من أمثال جماعة البيروم.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن دانيال ديم عضو مجلس النواب في الولاية قوله إن مسلحين اقتحموا قرية شونونغ، وأغلب سكانها من جماعة البيروم في منطقة حكومة ريوم المحلية وفتحوا النار على السكان وأحرقوا عشرات المنازل.

كما نقلت عن مسؤول في الجيش المحلي تأكيده لوقوع الهجوم واستدراكه أنه من السابق لأوانه تحديد حصيلة الضحايا.

وقد شهدت مناطق الحزام الأوسط في نيجيريا، حيث التماس بين الجنوب ومعظم سكانه من المسيحيين مع الشمال ذي الغالبية المسلمة مقتل الآلاف في السنوات الثلاث الماضية بسبب الاشتباكات والهجمات الانتقامية بين الجماعات المتناحرة.

المزيد حول هذه القصة