وفاة ران ران شاو رائد أفلام الكونغ فو في هونغ كونغ

رن رن شاو
Image caption انتقل شاو إلى هونغ كونغ في الخمسينيات وأسس شركة للإنتاج السينمائي، ثم أنشأ بعد ذلك ستوديو "موفي تاون" الضخم.

توفي امبراطور الترفيه وصناعة أفلام الكونغ فو في آسيا ران ران شاو عن عمر يناهز 107 سنوات، وهو مؤسس استوديو "شاو براذرز" الكبير الذي أنتج نحو 1000 فيلم، ولفت أنظار العالم إلى أفلام الكونغ فو.

كما أطلق شاو أكبر محطة تليفزيونية محلية، وهي محطة "تي في بي" عام 1967، وظل رئيسا لمجلس إدارتها حتى عام 2011.

وتوفي شاو في هونغ كونغ وفقا لبيان بثه تليفزيون تي في بي.

وقال سي لينغ المدير التنفيذي لمجلس مدينة هونغ كونغ: "لقد دعم شاو صناعة الترفيه في هونغ كونغ لمدة طويلة، وانتشرت أعماله أيضا من هونغ كونغ إلى الصين وإلى الخارج."

ويقول مراسل بي بي سي في هونغ كونغ إن أعمال شاو ألهمت مخرجي هوليود من أمثال كوينتين ترانتينو، كما أنه فتح الطريق أمام نجومية آخرين مثل تشو يونفات، وماغي تشيونغ.

وعمل شاو الذي ولد في مدينة شنغهاي في بداية حياته مع إخوته في افتتاح العديد من دور السينما في سنغافورة وماليزيا. وانتقل شاو إلى هونغ كونغ في الخمسينيات وأسس شركة للإنتاج السينمائي، ثم أنشأ بعد ذلك ستوديو "موفي تاون" الضخم الذي كانت تخرج منه عشرات الأفلام كل عام.

ومع احتدام المنافسة في مجال صناعة السينما، انتقل شاو إلى الإنتاج المشترك للأفلام الأمريكية، ثم اتجه بعد ذلك للتركيز على الإنتاج التليفزيوني، وأسس شبكة تي في بي التليفزيونية الضخمة الناطقة باللغة الصينية.

كما ساهم شاو، الذي كرمته الملكة إليزابيت الثانية ملكة بريطانية عام 1974، في إنشاء مؤسسات خيرية، وأنشأ مؤسسة "جوائز شاو" التي تهتم بتكريم الانجازات التي تتحقق في مجال العلوم في آسيا.

المزيد حول هذه القصة