كيني يعود للحياة الخميس بعد ان "مات" منتحرا الاربعاء

Image caption "انتحر" موتورا بتناول مبيد حشري

تملك الرعب موظفي مستشفى كيني الخميس بعد ان استفاق رجل كانت قد اعلنت وفاته منتحرا في اليوم السابق.

وقال مدير مستشفى نايفاشا الدكتور جوزف امبورو "من حسن الحظ انه استفاق قبل ان نحنطه."

وقال المدير إن بول موتورا حاول الانتحار بتناول مبيد للحشرات بعد شجار مع عائلته.

وبعد ادخاله المستشفى، أعطي موتورا عقارا احد اعراضه الجانبية ابطاء ضربات القلب، وقال امبورو إن ذلك "ربما اصاب الاطباء بالالتباس" وادى الى اعتقادهم بانه قد فارق الحياة.

ولكن العاملين في المستشفى سمعوا اصواتا مصدرها احدى الجثث المخزونة في مشرحة المستشفى، فاستولى عليهم الهلع وهربوا عندما شاهدوا "الميت" وهو يستفيق.

وقال الدكتور امبورو إن المستشفى فتح تحقيقا في الحادث.

اما "المنتحر" موتورا، الذي يتماثل للشفاء، فعبر عن اسفه قائلا "كان الامر خطأ منذ البداية، واعتذر لما سببته من متاعب."