حاكم نيوجرسي يقيل احد مساعديه "لافتعاله" أزمة مرورية

Image caption نفى كريستي ضلوعه في الازمة المرورية وأنحى باللائمة على طاقمه

اقال حاكم ولاية نيوجيرسي كريس كريستي احد مساعديه اثر مزاعم انه دبر ازمة مرورية انتقاما لخلاف سياسي.

واعتذر كريستي، الذي ينظر اليه على انه مرشح محتمل للحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة المقبلة، عن الفضيحة المرورية التي قال إنها "سببت له الكثير من الحرج".

ويعتقد أن الازمة المرورية دبرت عقابا للعمدة المنتمي للحزب الديمقراطي الذي لم يكن مؤيدا لاعادة انتخاب حاكم الولاية.

ونفى كريستي ضلوعه في الامر وأنحى باللائمة على طاقمه "المخادع".

وقال كريستي في مؤتمر صحفي الخميس "اشعر بالحرج والاهانة ازاء تصرف بعض العاملين في فريقي".

وفي التاسع من سبتمبر/ايلول الماضي اغلقت حارتين من بين ثلاث حارات للمرور على جسر واشنطن الذي يربط ما بين نيوجرسي ومانهاتن في نيويورك على مدى عدة أيام.

وقال كريستي إنه لم يكن له يد في اغلاق الحارات المرورية وانه اقال مساعدته الرئيسية برجيت ان كيلي.

واحدث الاغلاق فوضى مرورية في منطقة فورت لي في نيوجيرسي التي رفض عمدتها الديمقراطي دعم كريستي في انتخابات حاكم الولاية التي جرت الخريف الماضي.