7 مصابين في إطلاق نار على متظاهرين في تايلاند

Image caption المحتجون يطالبون برحيل الحكومة.

أصيب سبعة أشخاص على الأقل بينهم شخص حالته حرجة في تايلاند إثر قيام مجهولين بإطلاق النار على متظاهرين معارضين للحكومة.

وتعرض مكان التجمع الرئيسي للمتظاهرين في العاصمة بانكوك لإطلاق النار أثناء الليل في هجومين تفصلهما بضع ساعات.

يأتي هذا بعد يوم واحد من الإشتباكات التي وقعت بين مجموعات من الموالين والمعارضين للحكومة والتي قتل فيها ستة أشخاص.

وتشهد العاصمة بانكوك تظاهرات مستمرة حيث تقود المعارضة حملة منذ نوفمبر/تشرين الثاني للإطاحة برئيسة الوزراء يانغلوك شيناوات.

ويسعى المتظاهرون إلي منع إجراء الإنتخابات المبكرة المزمع عقدها الشهر المقبل ويطالبون برحيل رئيسة الوزراء وحكومتها المؤقتة.

وتستعد الحكومة "لحملة إغلاق بانكوك" التي تطلقها المعارضة الأسبوع المقبل في بانكوك.

وفي تصرحات السبت دعا قائد الجيش التايلاندي الجنرال براوث شان أوكا جميع الأطراف إلي عدم الإقتتال.

وقال أوكا "كلنا تايلانديون يمكن أن نختلف لكن لا يمكن أن يقتل بعضنا بعضا".

ومن المرجح أن يفوز حزب رئيسة الوزراء في إنتخابات الشهر المقبل.

غير أن المعارضين يقولون إن سياساتها أفرزت ديمقراطية معيبة ويرغبون أن تسلم حكومتها السلطة إلى "مجلس وطنى" غير منتخب.

ويعتقد البعض أن شقيق يانغلوك، رئيس الوزراء السابق ثاسكين شيناوات، مازال مسيطرا على مقاليد الحكم من خلال أخته وحكومتها.

المزيد حول هذه القصة