إطلاق النار على فريق للتطعيم ضد الشلل في باكستان

حملة تطعيم ضد شلل الأطفال
Image caption باكستان هي إحدى ثلاث دول ما زال شلل الأطفال منتشرا فيها

أطلق مجهولون النار على فريق طبي يقوم بالتطعيم ضد شلل الأطفال في باكستان، فقتلوا ثلاثة أشخاص.

وتفيد تقارير أن مسلحين فتحوا النار على الفريق في منطقة قيوم أباد فقتلوا رجلا وامرأتين من أعضاء الفريق الطبي.

وهذه الحادثة هي الأخيرة في سلسلة من حوادث الاعتداء على الطواقم الطبية التي تقوم بالتطعيم ضد شلل الأطفال.

وقد قتل ثلاثة من أعضاء فريق تطعيم في شهر ديسمبر/كانون أول الماضي، وجاء الهجوم الأخير بعد يوم واحد من بدء السلطات في إقليم السند حملة لتطعيم 7.6 مليون طفل ضد المرض.

يذكر أن باكستان هي إحدى ثلاث دول ما زال شلل الأطفال فيها منتشرا بالإضافة إلى نيجيريا وأفغانستان، وأحد أسباب ذلك هي معارضة طالبان لحملات التطعيم واعتقادها أنها غطاء لعمليات تجسس.

وكانت الهند قد أعلنت قبل فترة وجيزة أنها خالية من شلل الأطفال بعد ثلاث سنوات من الإعلان عن الحالة الأخيرة بفضل حملة تطعيم شاملة.

المزيد حول هذه القصة