مقتل 6 من حراس سائق دراجة إسباني في باكستان

انفجار في بلوشستان مصدر الصورة AP
Image caption تكررت الهجمات الطائفية في بلوشستان

أطلق مسلحون النار على 12 شخصا كانوا يحرسون سائق دراجة هوائية إسبانيا في منطقة نائية غربي باكستان.

واصيب سائق الدراجة الإسباني ويدعى خافير كولورادو بجروح طفيفة، وكان قد قطع منطقة بالوشستان الباكستانية من جهة إيران.

وكتب كولورادو على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) إنه يريد الطواف حول العالم بدراجته.

ونشرت عائلة كولورادو على صفحته على فيسبوك رسالة بعد ساعات من تعرضه للحادث شكرت فيها القنصلية الإسبانية، وقالت إنه لم يصب بأذى وسيسافر جوا إلى لاهور.

وقالت الشرطة الباكستانية إنها لا تعلم لماذا كان كولورادو يعبر تلك المنطقة الخطرة على دراجته.

وكان قد حصل على مرافقين أمنيين لحمايته لأن عمليات الخطف وأعمال العنف تكثر في المنطقة.

وأصدرت وزارة الخارجية الإسبانية بيانا يتضمن تعزية للسلطات الباكستانية بمقتل أفراد الحراسة.

سبع ضحايا

وقال شوكت أنوار شاواني مساعد مفوض الشرطة في المنطقة إن سبعة قتلوا نتيجة إطلاق النار هم ستة من المرافقين الأمنيين وأحد المهاجمين.

ووقع هجوم آخر في نفس المنطقة الثلاثاء ذهب ضحيته 29 من الزائرين الشيعة، بينهم عدد كبير من النساء والأطفال.

وتظاهر مئات الشيعة الأربعاء احتجاجا على الهجوم ذي الطابع الطائفي الذي اصبح شائعا في المنطقة في الفترة الأخيرة.

المزيد حول هذه القصة