هيغ: بريطانيا "تعد" خطة للاجئين السوريين

Image caption لم يعلق هيغ عن الجماعات التي يعتزم مساعدتها

قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ إن حكومة بلاده "تعد" خطة للسماح لبعض اللاجئين السوريين للقدوم لبريطانيا.

وقال هيغ إن وزيرة الداخلية تيريزا ماي تدرس كيفة مساعدة "الاكثر عرضة للخطر" من المحاصرين في سوريا.

ولم يعلق هيغ عن الجماعات التي يعتزم مساعدتها، ولكنه قال إنه سيتم اعطاء المزيد من التفاصيل في الايام القادمة.

وقال هيغ ايضا إن بريطانيا "تتوخى الحيطة" لعودة ارهابيين محتملين الى بريطانيا من سوريا.

وعند سؤاله من قبل بي بي سي عما اذا كان "الاكثر عرضة للخطر" تعني جماعات دينية معينة مثل المسيحيين، رفض هيغ التأكيد وقال "انا بصدد الاعداد لذلك".

"مشردون"

وقال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في الجلسة الاسبوعية لأسئلة رئيس الوزراء امام البرلمان إن بريطانيا قبلت "اكثر من ألف من طالبي اللجوء من سوريا في الشهور الاخيرة".

وقال كاميرون إن نحو نصف تعداد سوريا البالغ عددهم تسعة ملايين"مشردون أو عرضة للتشرد"، وان هذه الاعداد الضخمة تعني أن المشكلة لا يمكن ان تحل عن طريق دول أخرى تقبل "بضع مئات من اللاجئين".

ولكنه قال إنه "سيبحث امر قبول للاجئين" في "الحالات شديدة الصعوبة لأشخاص غير موجودين في مخيمات لاجئين"، مثل الذين اعيقوا بسبب القتال.

وتأتي تصريحات هيغ بينما تشارك وفود المعارضة والحكومة السورية في اليوم الثاني من المفاوضات المباشرة في جنيف. ومن المتوقع ان يناقش الطرفان الافراج عن الاسرى.

وراح ضحية الصراع في سوريا نحو مئة الف منذ بدايته عام 2011.

وادى العنف ايضا الى نزوح نحو 9.5 مليون شخص من ديارهم، متسببين في ازمة انسانية ضخمة داخل سوريا ولدول جوارها.

المزيد حول هذه القصة