مقتل 75 شخصاً في سلسلة هجمات لبوكو حرام في نيجيريا

مصدر الصورة .
Image caption قتل الاف المدنيين منذ بدء تمرد بوكو حرام في 2009

أسفر هجوم يشتبه بأن جماعة بوكو حرام شنته على قريتين في شمال شرق نيجيريا عن مقتل 74 شخصاَ وذلك بحسب ما أكدته الشرطة وشاهد عيان.

وهاجم المسلحون أحد الأسواق المكتظة في قرية كاوري في ولاية بورنو، وألقوا القنابل اليديوية وأحرقوا العديد من المنازل.

وقال شهود عيان إن إن حوالي 52 شخصاً قتلوا خلال الهجوم على السوق بينما قتل 21 آخرين خلال إعتداء على كنيسة خلال قداس الأحد في قرية واغا تشاكاوا آداموا.

وأفاد شاهد عيان ومسؤول محلي أن المسلحين زرعوا عبوات ناسفة حوال بلدة كاوري قبيل الهجوم، وقتلوا المواطنين داخل منازلهم ثم أشعلوا فيها النيران.

وقال آري كولومي الذي فر من ميدوغوري لوكالة فرانس برس "لم يبق أي منزل إلا ودمروه"، مضيفاً "كان المسلحون يحملون رشاشات وعبوات ناسفة مصنعة محلياً وقنابل حارقة، وكانوا أكثر من 50 شخصاً".

وأكد كولومي أنه لا يعرف أي شيء عن مصير أقربائه في القرية.

وقتل الاف المدنيين منذ بدء تمرد بوكو حرام في 2009.

من ناحية اخرى، ذكرت اجهزة الطوارئ والكوارث انها تعمل على مساعدة المتضررين من هجوم وقع الاحد في قرية واغا تشاكاوا.

وفرضت الحكومة النيجيرية في ايار/مايو 2013 حالة الطوارئ على بورنو وولايتي يوبي واداماوا المجاورتين في محاولة للحد من اعمال العنف المسلح التي اسفرت عن الاف الضحايا المدنيين.

المزيد حول هذه القصة