استعادة قطعة من عباءة البابا يوحنا بولس الثاني عليها دمه

علبة تحتوي على أحد متعلقات البابا مصدر الصورة SANPIETRODELLALENCA.IT
Image caption تخلص المتهمون من قطعة القماش، غير مدركين قيمتها

استعادت الشرطة الإيطالية قطعة من القماش كانت عليها دم البابا يوحنا بولس الثاني، سرقت من كنيسة في أبروتزو.

وتأتي قطعة القماش من عباءة البابا التي كان يرتديها أثناء محاولة اغتياله عام 1982 وسُرقت في عملية سطو الأسبوع الماضي، ثُم عُثر عليها بعد ذلك مقطعة إلى أجزاء في مرآب أحد الثلاثة المقبوض عليهم بتهمة السرقة.

وأعيدت تلك القطع إلى بعضها البعض مرة أخرى، إلا أنها تنقصها بعض خيوط الذهب، فيما تستمر الشرطة في البحث عن تلك الخيوط المفقودة.

وكانت الشرطة قد عثرت على العلبة التي تحوي قطعة القماش تلك، وهي مصنوعة من الزجاج والذهب، يوم الخميس. وذلك قبل العثور على قطعة القماش نفسها.

وأعلن القس جيوفاني ديركوليه في مؤتمر صحفي يوم الجمعة استعادة قطعة القماش. وقال: "أعتقد أن البابا سامحهم (السارقين)، وهو ما يتعين علينا فعله."

وكانت القماشة سُرقت في عملية سطو على كنيسة "سان بيترو ديللا لينكا". وتخلص المتهمون الثلاثة من قطعة القماش، غير مدركين لقيمتها.

المزيد حول هذه القصة