أزمة جفاف تشل قدرة كاليفورنيا على توفير المياه لسكانها

مصدر الصورة Getty
Image caption قال حاكم ولاية كاليفورنيا إن هذا الإعلان هو "تذكرة واضحة بأن جفاف كاليفورنيا حقيقي".

أعلنت وكالة المياه في ولاية كاليفورنيا الأمريكية أنها قد لا تستطيع إيصال المياه إلى الوكلاء المحليين للمرة الأولى في تاريخها، وذلك في ظل أزمة جفاف تزداد سوءًا في المنطقة.

ويحصل ثلثا سكان الولاية، بالإضافة إلى مليون فدان من الأراضي الزراعية، على إمدادات مياه الشرب والري من الوكالة.

وأُعلِنت سابقًا في يناير/كانون الثاني حالةُ جفاف في الولاية بأكملها، حيث انحسر منسوب أكبر مخزونات المياه إلى مستويات انخفاض قياسية.

وحذر مراقبون من أن العام 2014 قد يكون أكثر أعوام كاليفورنيا جفافًا على الإطلاق.

وتسببت هذه الأوضاع المتردية في اندلاع حرائق هائلة دمرت العديد من البيوت في منطقة لوس آنجيلوس.

يذكر أن موجات جفاف شديدة في أعوام سابقة تسببت في وقوع حرائق كارثية أيضًا في عامي 2003 و2007.

"الجفاف حقيقي"

وتعد هذه هي المرة الأولى في تاريخ وكالة المياه التي تتوقع فيها "عدم وجود مخصصات من المياه"، وهو ما سيؤثر على نحو 25 مليون شخص.

وقال حاكم ولاية كاليفورنيا جيري براون إن هذا الإعلان هو "تذكير واضح بأن جفاف كاليفورنيا حقيقي".

وناشد براون السكان بتخزين المياه، مقترحًا أن يتجنب الناس صرف مياه المرحاض بدون داع، وغلق صنبور المياه أثناء الحلاقة.

في نفس الوقت، وصف متحدث باسم اتحاد الزراعة في الولاية هذه التصريحات بأنها "مفجعة".

وتنبع المياه في الولاية من دلتا التقاء نهري ساكرمنتو وسان جوكين، ويجري إيصالها إلى الوكلاء المحليين عبر شبكة كبيرة من الخزانات، والأنابيب، وقنوات المياه، ومحطات الضخ.

وأفادت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية أنه وعلى الرغم من أن الوكالات الـ 29 المحلية تجلب المياه من مصادر أخرى، إلا أن الأزمة أصابتها بشكل قوي أيضًا.

المزيد حول هذه القصة