بيونغيانغ: رئيس الوزراء الياباني آبي هو "هتلر آسيا"

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption شينزو آبي

وصفت كوريا الشمالية رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي بأنه "هتلر آسيا"، وانه يسعى لعسكرة بلاده تحت ستار تعزيز الاستقرار في منطقة شمال غرب آسيا.

جاء الهجوم على هيئة مقال افتتاحي نشرته وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية بعد ان نشرت صحيفة رودونغ سينمون الناطقة باسم الحزب الحاكم مقالا الشهر الماضي وصفت فيه آبي بأنه "عسكري مجنون" لمحاولته تعديل دستور اليابان الرافض للحرب.

وكان آبي قد قال الشهر الماضي إن دستور بلاده الذي سن عقب هزيمتها في الحرب العالمية الثانية، والذي يضع قيودا صارمة على الانفاق العسكري، قد يجري تعديله قبل حلول عام 2020.

وجاء في المقال الافتتاحي الذي نشرته وكالة الانباء الكورية الشمالية تحت عنوان "أهو بزوغ هتلر آسيا؟" إن رئيس الوزراء الياباني يضخم المخاوف من التهديد النووي والصاروخي الكوري الشمالي من اجل تبرير التوسع العسكري الياباني.

وجاء في المقال "تحاول الجماعات اليمينية المتطرفة التي يقودها آبي ان تبعد هدف الانتقادات العالمية من اليابان الى اماكن اخرى."

ومضى المقال "لا فرق بين الفاشي المجنون هتلر الذي اتخذ من محاربة الشيوعية ذريعة لاشعال نار الحرب من جهة، وآبي الأرعن الذي يستغل المواجهة مع كوريا الشمالية لتبرير طموحات بلاده العسكرية الجديدة."

يذكر ان كوريا الشمالية دأبت على مهاجمة اليابان لرفض الاخيرة الاعتذار لما اقترفته ابان احتلالها لشبه الجزيرة الكورية بين عامي 1910 و1945 ولاطماعها في جزر تدعي كوريا الشمالية السيادة عليها.

كما تهاجم بيونغيانغ - ومعها سيؤول وبكين وتايبيه - قيام آبي بزيارة مزار ياسوكوني الذي اقيم لتكريم ضحايا الحرب اليابانيين ومنهم عدد من مجرمي الحرب الذين اعدموا.

وجاء في المقال "ان تصرفات آبي الرعناء الاخيرة التي هزت المنطقة تذكرنا بمحاولات هتلر لدفع الالمان الى سلوك طريق الحرب مجددا عقب الحرب العالمية الأولى."

المزيد حول هذه القصة