إبطال مفعول قنبلة امريكية تزن 900 كلغ في هونغ كونغ

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption استغرقت عملية ابطال مفعول القنبلة وقتا اطول مما كان متوقعا

ابطل خبراء المتفجرات في هونغ كونغ مفعول قنبلة كبيرة لم تنفجر يعتقد أن القوات الأمريكية القتها خلال الحرب العالمية الثانية.

وقد تم إجلاء اكثر من الفي شخص من الفنادق والمنازل القريبة، بعد أن تم الكشف عن القنبلة -التي تزن اكثر من تسعمئة كيلوغرام- مساء الخميس خلال أعمال بناء كانت تتم في حي (هابي فالي).

ويعتقد ان البحرية الامريكية القت القنبلة ابان الحرب العالمية الثانية عندما كانت هونغ كونغ، المستعمرة البريطانية آنذاك، خاضعة للاحتلال الياباني.

وقال كبير خبراء المتفجرات في الاقليم الصيني جيمي يوين إن ابطال مفعول القنبلة استغرق وقتا طويلا بسبب "الصعوبات الفنية التي وجهها الخبراء في احدث ثقوب في القنبلة من اجل ابطال مفعولها نتيجة الكمية الكبيرة من المواد المتفجرة التي تحتويها."

واضاف الخبير "بسبب الحساسية العالية للمواد المتفجرة، تعين علينا فتح غلاف القنبلة في بيئة منخفضة الحرارة ولذا استغرقت العملية وقتا اطول مما كان متوقعا."

وكان يوين قد قال للصحفيين الخميس إن القنبلة لو انفجرت فإنها ستحدث دمارا في دائرة نصف قطرها 10 امتار وستؤدي الى الإضرار بالمباني المجاورة.