العواصف الشتوية تفتك بسبعة اشخاص في اليابان

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تعد العاصفة الثلجية هي الأعنف منذ عقود في اليابان. (صورة أ.ف.ب.)

لقي سبعة أشخاص على الأقل حتفهم وأصيب أكثر من ألف آخرين جراء تساقط الثلوج على العاصمة اليابانية طوكيو ومناطق أخرى من اليابان خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وغطت طبقة من الثلوج بسمك 27 سنتيمترا شوارع طوكيو مساء السبت في عاصفة ثلجية هي الأعنف منذ 45 عاما وفقا لوكالة الأرصاد الجوية اليابانية.

وتأتي العاصفة الثلجية عشية الانتخابات المحلية المقررة لاختيار عمدة طوكيو، ويخشى مراقبون من أن تؤدي العاصفة إلى انخفاض نسبة المشاركة في الانتخابات من جانب سكان المدينة البالغ عددهم نحو 13 مليون نسمة.

وتحرك المنخفض الجوي المسبب للعاصفة بمحاذاة ساحل المحيط الهادئ السبت، وسجلت طبقة من الثوج بسمك 35 سنتيمترا في مدينة سينداي شمال شرقي البلاد، وذلك في سابقة لم تحدث منذ نحو 78 عاما.

وقالت وسائل الإعلام اليابانية المحلية إن سبعة أشخاص على الأقل قتلوا في حوادث مرتبطة بالعاصفة الثلجية، معظمها بسبب اصطدامات بين السيارات التي انزلقت فوق الطرق الثلجية.

وذكرت الإذاعة اليابانية إن 1051 شخصا على الأقل أصيبوا في أنحاء البلاد، انزلق بعضهم وسقطوا على الأرض حينما كانوا يقومون بكسح الثلوج من فوق أسطح منازلهم.

وتسببت العاصفة الثلجية في انقطاع الكهرباء صباح الأحد عن نحو 20 ألف منزل في أنحاء اليابان، بينما ألغيت نحو 300 رحلة جوية محلية، وذلك غداة إلغاء نحو 740 رحلة جوية السبت.

وكان نحو خمسة ألاف شخص قد حوصروا السبت في مطار نارتيا بسبب انقطاع الطرق بين المطار وطوكيو. وتتوقع وكالة الأرصاد الجوية اليابانية سقوط مزيد من الثلوج اليوم على مناطق شمال اليابان.

المزيد حول هذه القصة