مكافأة 20 ألف استرليني في قضية اختفاء البريطاني لي بوكسل عام 1988

Image caption من المحتمل أن يكون لي بوكسل ذهب للقاء أصدقائه في اليوم الذي اختفى فيه عام 1988.

عُرضت مكافأة قيمتها 20 ألف جنيه استرليني لمن يدلي بمعلومات بشأن اختفاء مراهق بريطاني قبل 26 عاما.

وتخشى الشرطة من أن يكون "لي بوكسل" الذي كان يبلغ حينها 15 عاما قد قتل بعد أن شاهد انتهاكا جنسيا لأحد الأطفال، أو ربما تعرض هو نفسه للاعتداء الجنسي في منطقة "تشيم" جنوب غربي لندن.

وستقدم هذه المكافأة لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى استعادة جثمان لي أو توجيه اتهامات في تلك القضية.

وقالت شرطة العاصمة البريطانية لندن إنها كانت على علم بوجود أنشطة استغلال جنسي للأطفال في منطقة "تشيم" في الوقت الذي اختفى فيه لي بوكسل.

واعتاد لي، الذي كان سيكمل 41 عاما هذ الأسبوع، الذهاب إلى أحد أندية الشباب غير الرسمية في مبنى تابع لكنيسة "سانت دونستن" في منطقة تشيرتش لين، والتي كانت تعرف محليا باسم "شيد".

استغلال جنسي للأطفال

وكان ذلك المكان يشهد تجمعا للشباب الصغار لتناول المشروبات الكحولية وللتدخين.

ومن المحتمل أن يكون لي بوكسل قد ذهب إلى هناك للقاء أصدقائه في اليوم الذي اختفى فيه، وهو يوم السبت 10 سبتمبر/أيلول عام 1988.

Image caption ربما يكون لي بوكسل قد تعرض لاعتداء جنسي جنوب غربي لندن.

وقال مفتش الشرطة جون ماكويد: "نأمل أن يشجع عرض هذه المكافأة الناس الذين لم يتمكنوا سابقا من التقدم بمعلومات بأن يفعلوا ذلك الآن."

وأضاف: "لا زلنا نناشد أي ضحية اعتداء جنسي في تلك الفترة، ومن له صلة بهذا المكان أو (منطقة) 'شيد'، أن يتصل بنا، وسنحيط ذلك بالسرية التامة."

وخلال أطول عملية حفر استكشافي أجرته شرطة لندن في إطار تلك القضية، استغرقت الشرطة عاما في حفر فناء كنيسة سانت دونستن، لكنها لم تعثر على شيء.

وقال بيتر بوكسل والد لي: "نحن عائلة لي نريد أن نحصل على إجابات لما حدث له، ومن الممكن لشخص ما في هذا المجتمع أن يقدم لنا هذه الإجابات."

وأضاف: "من فضلكم ساعدونا في أن يعود لي إلى بيته."

وأطلق بوكسل تسجيلا لأغنية بعنوان "أين لي؟"، والتي غناها بنفسه في قداس كارول للمفقودين الذي استضافه السير تريفورد ماكدونالد في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

المزيد حول هذه القصة