ميرندا باربر تدعي قتل 22 شخصاً في أرجاء الولايات المتحدة

مصدر الصورة .
Image caption أدينت ميرندا وزوجها إليت بقتل تروي لافريررا بعدما تعرفا عليه عبر الانترنت

قالت إمرأة أمريكية من ولاية بنسلفانيا مدانة بارتكابها جريمة قتل مع زوجها إنها قتلت 22 شخصاً في أرجاء مختلفة في الولايات المتحدة.

وأدلت باربير (19 عاماً) بهذه الاعترافات في مقابلة أجرتها لإحدى الصحف من داخل السجن.

وأدينت ميرندا وزوجها إليت بقتل تروي لافريررا بعدما تعرفا عليه عبر الانترنت، واعترفت ميرندا بقتل لافريررا كما ادعت قيامها بجرائم أخرى بأوامر شيطانية استمرت 6 سنوات في أنحاء مختلفة في الولايات المتحدة.

وتقول ميرندا إنها بدأت بارتكاب هذه الجرائم وهي في سن الثالثة عشر قبل انتقالها إلى شمال كارولينا.

وتحقق الشرطة ومكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) بإدعاءات ميرندا.

وكشفت تحقيقات الشرطة بأن الزوجين ارتكبا جريمة قتل لافريررا معاً لأنهما أردا تنفيذ العملية سوية.

ويطالب الإدعاء العام بحكم بالإعدام على باربير وزوجها إليت، بينما يطالب محامو الزوجين بفحص حالتهما النفسية والعقلية.

واعترف الزوجان خلال تحقيقات الشرطة، بأن ميرندا باربير طعنت لافريررا بالسكين في السيارة التي كان يجلس فيها بينما قام إليت بخنقه من الخلف بحبل لفه حول عنقه.

وقالت ميرندا إنها تقتل فقط "الأشخاص السيئن" كما أنها أدلت بمعلومات قليلة حول الجرائم التي ارتكبتها في الآسكا وتكساس وشمال كارولينا وكاليفورنيا.

المزيد حول هذه القصة