الأمير تشارلز يحمل سيفا ويرقص "العرضة" في السعودية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

ارتدى ولي العهد البريطاني، الأمير تشارلز، زيا سعوديا تقليديا وحمل سيفا خلال مشاركته في مهرجان ثقافي في المملكة العربية السعودية.

وأدي الأمير تشارلز وأفراد الأسرة الحاكمة في المملكة العربية السعودية رقصة "العرضة" – الرقص بالسيف – في العاصمة الرياض.

وارتدى ولي العهد البريطاني "الثوب" السعودي التقليدي خلال الحفل، الذي لم يشارك فيه سوى الرجال، والذي عادة ما يقام في مناسبات مثل حفلات الزفاف.

وتأتي زيارة الأمير تشارلز إلى المملكة في إطار جولة قصيرة للشرق الأوسط، يزور خلالها أيضا قطر.

الزيارة العاشرة

وتعد هذه ثاني زيارة للأمير تشارلز للبلدين في غضون أقل من عام، كما أنها الزيارة الرسمية العاشرة إلى السعودية، حيث كانت زيارته الأولى للمملكة عام 1986.

وخلال رقصة "العرضة" السعودية، يرقص مئات الرجال والفتيان السعوديين ويغنون وهم يمسكون سيوفا.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الأمير تشارلز يرتدي زيا سعوديا ويرقص بالسيف خلال مهرجان ثقافي في المملكة.

ويقام هذا الاحتفال على هامش فعاليات مهرجان الجنادرية الثقافي السنوي، الذي يمتد لنحو أسبوعين ويصور كافة مناحي الحياة السعودية. ويقام المهرجان هذا الأسبوع في العاصمة الرياض.

ونزل الأمير تشارلز في ضيافة الأمير مقرن بن عبدالعزيز، الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات السعودي والذي اختير نائبا ثانيا لرئيس مجلس الوزراء من قبل الملك عبد الله العام الماضي.

وقالت وكالة أنباء اسوشيتد برس إن قصر باكنغهام أصدر بيانا قال فيه إن الأمير يعتزم أيضا لقاء الملك السعودي قبل توجهه لقطر في زيارة تستغرق يومين.

وقال السفير البريطاني لدى المملكة العربية السعودية، جون جينكينز، في بيان قبل الزيارة إن الأمير تشارلز والملك السعودي سيناقشان ضروة المصالحة في المنطقة وتطلعاتهما للمستقبل، حسب ما نقلته اسوشيتد برس.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الأمير تشارز يشارك في مهرجان الجنادرية السنوي للثقافة والتراث السعودي.
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption أقيم الاحتفال في استاد بالعاصمة السعودية الرياض.
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption قالت اسوشيتد برس إن قصر باكنغهام أصدر بيانا يقول إن الأمير يعتزم لقاء الملك السعودي قبل توجهه لقطر.

المزيد حول هذه القصة