الصين تحتج على اجتماع أوباما بالدلاي لاما

مصدر الصورة AFP
Image caption تصف الصين الدلاي لاما بأنه "ذئب يرتدي ثوب حمل"

استدعى نائب وزير الخارجية الصيني زانغ ييسوي القائم بالاعمال الامريكي في بكين دانيل كريتنبرينك للاحتجاج على لقاء الرئيس باراك اوباما بالزعيم الروحي لبوذيي التبت الدلاي لاما الذي تتهمه الصين بالسعي الى انفصال الاقليم.

ونقلت وكالة شينخوا الصينية الرسمية للأنباء عن زانغ قوله "إن الصين تعرب عن سخطها الشديد ومعارضتها القوية" للقاء.

وقال زانغ إن قرار الرئيس الامريكي لقاء الدلاي لاما في البيت الابيض يعتبر بمثابة تدخل في شؤون الصين الداخلية.

وقال زانغ إن "قضية التبت شأن داخلي صيني بحت، ولا يحق للولايات المتحدة التدخل فيه."

واضاف المسؤول الصيني "هذه الخطوة ستضر بالعلاقات والتعاون بين الولايات المتحدة والصين، كما ستؤثر سلبا على المصالح الأمريكية."

ودعا نائب وزير الخارجية الصيني الولايات المتحدة الى الكف عن التدخل في شؤون الصين الداخلية وفي القضايا المتعلقة بتايوان.

وقال "على الولايات المتحدة اتخاذ خطوات ملموسة من اجل ان تستعيد ثقة الشعب الصيني والحكومة الصينية."

وكان الرئيس الأمريكي قد أكد "دعمه القوي لحماية حقوق الإنسان في التبت" وذلك خلال اجتماعه بالدلاي لاما.

وشجع أوباما استئناف المباحثات المباشرة بين الصين وممثلي التبت.

وقال البيت الأبيض إن الدلاي لاما استقبل بصفته زعيم ديني وثقافي يحظى باحترام على الصعيد الدولي.

المزيد حول هذه القصة