أديداس توقف بيع قمصان تحمل "إيحاءات جنسية"

مصدر الصورة Getty
Image caption رئيسة البرازيل أكدت عزمها على مكافحة السياحة الجنسية.

قررت شركة أديداس العملاقة للمنتجات الرياضية وقف بيع أقمصة خاصة بكأس العالم بطلب من السلطات البرازيلية التي رأت أن تلك الأقمصة بها إيحاءات جنسية تشوه سمعة البلاد.

وقال رئيس مجلس السياحة في البرازيل إنه ضد أي منتجات تجعل سمعة البرازيل مرتبطة بالجنس.

وتعتبر شركة أديداس من الراعين الرئيسيين لمونديال 2014 في البرازيل هذا الصيف.

وبعد هذا الجدل قالت الشركة الألمانية إنها تسحب هذه الأقمصة المحدود عددها والتي تباع في الأسواق الأمريكية فقط.

وقالت الشركة في بيان إنها تتابع عن كثب رأي شركائها ومستهلكي منتجاتها.

ومن جانبها انتقدت وزارة السياحة البرازيلية أمس تلك الأقمصة قائلة إن مثل هذه المنتجات تتناقض تماما مع السياسات التسويقية في البلاد.

وبدورها قالت رئيسة البرازيل، ديلما روسيف، في تغريدة لها على موقع تويتر إن بلادها سعيدة باستضافة آلاف السياح من شتى أنحاء العالم هذا الصيف.

لكنها أكدت في نفس الوقت على أن البرازيل عازمة على مكافحة السياحة الجنسية.

وتقول البرازيل إنها تحاول جاهدة منذ عقود الابتعاد عن الصورة التي التصقت بها لفترة طويلة، بأنها بؤرة للسياحة الجنسية.

المزيد حول هذه القصة