الجيش الروسي يطالب القوات الأوكرانية في القرم بالاستسلام

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أمهل الجيش الروسي القوات الأوكرانية في منطقة القرم حتى الساعة 03:00 بتوقيت غرينتش للاستسلام، وإلا واجهت الهجوم عليها، بحسب ما قالته مصادر في وزارة الدفاع الأوكرانية.

وحدد قائد أسطول البحر الأسود الروسي، أليكسندر فيتكو المهلة، وهدد بشن هجوم "عبر القرم".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد قال في وقت سابق إن روسيا ترد على "تهديدات المتطرفين القوميين".

وقد أدانت القوى الغربية قرار موسكو إرسال قوات إلى القرم، معتبرة ذلك "انتهاكا لسيادة أوكرانيا".

وتسيطر روسيا الآن، بحكم الأمر الواقع، على منطقة القرم.

ودعت أوكرانيا إلى التعبئة العامة لمواجهة التدخل.

ولم تطلق أي رصاصة حتى الآن في المنطقة، التي تقطنها أغلبية ناطقة باللغة الروسية، وتديرها حكومة موالية لروسيا، إلى حد كبير.

وكانت الأزمة قد بدأت الشهر الماضي عندما أطيح بالرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش الموالي لروسيا بعد شهور من الاحتجاجات في الشوارع.

وتقول روسيا إن وجودها العسكري يهدف إلى حماية حقوق الإنسان في القرم، لكن كييف، والولايات المتحدة، وأوروبا الغربية نددت بالإجراء الروسي.

المزيد حول هذه القصة