الأزمة في أوكرانيا: روسيا ستستخدم "جميع الوسائل" لحماية مواطنيها

فلاديمير بوتين مصدر الصورة Reuters
Image caption قال بوتين إن الإطاحة بيانوكوفيتش لم تكن دستورية

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن بلاده سوف تستخدم "كافة الوسائل" لحماية مواطنيها المقيمين شرقي أوكرانيا.

وقال بوتين إنه لا حاجة بعد لإرسال قوات إلى أوكرانيا.

ونفى أن تكون قوات روسية قد حاصرت قوات أوكرانية في شبه جزيرة القرم، وقال إن تلك القوات "هي قوات دفاعية موالية لروسيا".

ووصف الرئيس الروسي الإطاحة بالرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش بأنه "انقلاب غير دستوري واستيلاء عسكري على السلطة".

واتهم بوتين "ناشطين" بأنهم أغرقوا البلاد بالفوضى، وقال إن قوميين واشخاصا معادين للسامية يجوبون شوارع كييف ومدن أخرى.

وأكد أنه إذا طلب المواطنون المتحدثون بالروسية المقيمون في شرقي أوكرانيا المساعدة فإن روسيا ستستجيب لطلبهم، وقال "إذا رأينا الفوضى تنتقل إلى شرقي أوكرانيا فنحن نحتفظ بحقنا في استخدام كافة الوسائل".

وقال إن مسلحين موالين لروسيا ومدنيين هم من يحاصرون قواعد أوكرانية في شبه جزيرة القرم.

وتقول أوكرانيا إن روسيا أرسلت قوات بالآلاف إلى شبه جزيرة القرم مؤخرا.

ويستمر التوتر في محيط قاعدة بيلبيك الجوية بالقرب من سيفاستوبول، الميناء الذي يعتبر مقر الأسطول الروسي على البحر الأسود.

وقال بوتين في إشارة الى الإطاحة بالرئيس الأوكراني إن الأخير قبل كل مطالب المعارضة، وأصر على أن يانوكوفيتش ما زال الرئيس الشرعي للبلاد.

وأضاف انه كانت هناك ثلاث وسائل مشروعة لإزالة يانوكوفيتش، الموت أو الاستقالة أو العزل البرلماني.

يذكر أن يانوكوفيتش فر إلى روسيا وقال بوتين إن بلاده ساعدته "لأسباب إنسانية".

المزيد حول هذه القصة