الإسبان يحيون الذكرى العاشرة لهجمات مدريد

مصدر الصورة AFP
Image caption تمت التفجيرات في ساعة الذروة

شارك ألاف الإسبان في الذكرى العاشرة لهجمات مدريد عام 2004 والتى فجر خلالها مهاجمون 4 قطارات ما أدى إلى مقتل 191 شخضا.

وشارك أقارب الضحايا في قداس أحيته كنيسة المودينا في العاصمة مدريد بهذه المناسبة.

وشارك في القداس عدد من الساسة الإسبان على رأسهم الملك خوان كارلوس ورئيس الوزراء ماريانو راخوي.

وترأس القداس رئيس أساقفة مدريد أنطونيو ماريا والذي نعى الضحايا في خطاب صغير قبيل القداس.

وقال ماريا "لقد ماتوا وتركونا نعاني ألم الفرقة بسبب أن البعض قرر بدم بارد أن يقتل الأبرياء".

وأضاف ماريا "لكن بعد ذلك تغلب الحب على الكراهية والحياة على الموت".

وكانت الهجمات التى اتهمت الحكومة الإسبانية تنظيم القاعدة بشنها قد وقعت في ساعة الذروة حيث فجرت 4 قطارات تنقل المواطنين إلى أحد أكبر محطات القطار في العاصمة مدريد.