مواصلات مجانية في باريس لمكافحة "الدخان الضبابي"

الضباب في باريس مصدر الصورة Reuters
Image caption بلغ التلوث أعلى مستوى له منذ عقود

اتخذت السلطات في باريس قرارا بجعل المواصلات العامة مجانية لثلاثة أيام لخفض مستوى الدخان الضبابي فوق المدينة والذي تسبب به الجو الحار.

وقد بلغ التلوث في منطقة باريس وثلاثين منطقة أخرى مستوياته العليا لعدة أيام.

وأصبحت معالم باريس كبرج إيفل غير مرئية بسبب الضباب الأبيض الذي حط فوق باريس.

وزاد في سوء الوضع برودة الليالي التي أعقبها نهار حار وعدم وجود ريح، وقال خبراء إن نوعية الهواء في باريس كانت الأسوأ منذ عقود.

وتأثرت بلجيكا المجاورة أيضا بالحالة، حيث قامت السلطات بخفض الحد الأقصى للسرعة المسوح بها على الطرق الرئيسية، كما أعلنت محافظة والونيا بدورها عن جعل المواصلات العامة مجانية إلى أن تزول حالة التلوث.

ويقول خبراء إن مستويات التلوث التي شهدتها باريس تماثل تلك التي تسود العاصمة الصينية بكين.

وتوجهت السلطات الفرنسية إلى اصحاب السيارات طالبة منهم أن يتركوا سياراتهم في البيت، وحذرت أن مستوى التلوث الذي تشهده باريس يشكل خطرا على الصحة.

ووجهت نصائح للأطفال والمسنين والذين يعانون من الربو بالبقاء في منازلهم حتى يتجنبوا مواجهة صعوبة في التنفس.

وقال وزير البيئة فيليب مارتن إن نوعية الهواء قد اصبحت قضية ملحة للحكومة.

وقد تعرضت المناطق الشمالية والشرقية إلى "تلوث سام".

وأعلنت عدة مدن أخرى منها ريم روين أنها ستحذو حذو باريس في جعل المواصلات العامة مجانية.

المزيد حول هذه القصة