الصحافة الآسيوية تنتقد اداء ماليزيا في البحث عن الطائرة المفقودة

مصدر الصورة BBC World Service

وجهت الصحافة في منطقة جنوب شرق آسيا انتقادات لاذعة للتحقيق الذي تجريه السلطات الماليزية في ظروف اختفاء الرحلة MH370 والجهود التي بذلتها للبحث عن الطائرة المفقودة.

ففي صحيفة (ذي ستار) الماليزية، كتب عزمي شاروم انه بالرغم من ان احدا لا يتوقع ان "تعرف السلطات كل الذي جرى او مكان الطائرة لان ما من احد يعرف ذلك، فإن فترات الصمت الطويلة التي تبعها مؤتمرات صحفية مليئة بالتناقضات والتصريحات الدفاعية لا تزرع الثقة ولا تريح اسر المفقودين."

"جهود ضائعة"

وينتشر في الصحافة المحلية والاقليمية شعور بأن السلطات تخفي شيئا ما، وبما ان معظم المفقودين هم من المواطنين الصينيين، فإن الصحافة الصينية هي الاكثر انتقادا لعملية البحث التي دخلت يومها الثالث عشر.

فوكالة الانباء الصينية الرسمية (شينخوا) نشرت مقالا بقلم وو ليمينغ قال فيه "بسبب غياب الشفافية، ضاعت الكثير من الجهود." واضاف الكاتب انه فيما لا يوجد مجال للشك بأن الموقف "غير مسبوق ومعقد الى اقصى الحدود، فمما لاشك فيه ان ماليزيا تحمل مسؤولية تأسيس منبر لتبادل المعلومات."

من جانبها، اشتكت صحيفة (ذي بريس) النيوزيلندية من ان "امتناع السلطات الماليزية عن البوح بالحقيقة كاملة قد زاد من الفوضى." وقالت الصحيفة إنها تشعر بوجود محاولات من جانب السلطات لاخفاء "اخفاقات كبيرة" تتعلق باختفاء الطائرة وجهود البحث عنها.

اما صحيفة (ذي استراليان) الاسترالية، فذهبت الى ابعد من ذلك، إذ القت باللائمة بشكل كامل لما وصفته "بالتعامل الماليزي المشوش والمرتبك" لعملية البحث على "نخبة حاكمة متمسكة بالحكم منذ الاستقلال عام 1957، والتي تعتبر نفسها فوق القانون وخارج نطاق المحاسبة."

ولكن مقالا نشرته صحيفة (ذي ستار) الماليزية تحت عنوان "اعباء الريادة في البلاد" يحذر من مخاطر اصدار احكام متسرعة حول الموضوع، ويقول "مثل الطبيب الذي قد يخطيء في تشخيص السرطان، نحن نمر الآن في مرحلة لا يوجد فيها شيء مؤكد."

ومضى المقال للقول "في وضع متقلب كهذا، لنتروى ونتردد في ادانة اولئك الذين تقع عليهم مسؤولية مواجهة الامة والعالم لتزويدنا بالمعلومات رغم تعثرهم بين الفينة والاخرى."

"تضامن دبلوماسي"

ولكن بعض الصحف فضلت الا تركز على النقاط السلبية.

فصحيفة (نيو ستريتس تايمز) الماليزية اشارت الى ان البلاد كانت "محظوظة حقا" لاستجابة هذا العدد الكبير من الدول لنداءاتها وطلبها المساعدة، وعزت ذلك الى "تضامن دبلوماسي قوي"، الا انها تساءلت ما اذا كان هذا التضامن سيستمر حال انتهاء عمليات البحث عن الطائرة.

اما في صحيفة (ستريتس تايمز) السنغافورية، فكتب ضابط البحرية المتقاعد سوكجون يون ان التعاون الدولي قد يكون الجانب المشرق لاختفاء الطائرة إذ انه "يوفر فرصة مفيدة لبناء الثقة ويجعل المواجهات البحرية اقل احتمالا في المستقبل."

المزيد حول هذه القصة