الطائرة الماليزية المفقودة: صور جديدة التقطتها أقمار اصطناعية فرنسية

  • 23 مارس/ آذار 2014
جهود البحث عن الطائرة الماليزية
تتكثف جهود البحث عن الطائرة الماليزية المفقودة

قالت ماليزيا إنها حصلت على صور جديدة التقطتها أقمار اصطناعية فرنسية تظهر حطاما يحتمل أن يكون للطائرة الماليزية المفقودة إم إتش 370 في منطقة المحيط الهندي الجنوبي.

وهذه ثالث مرة هذا الأسبوع تلتقط خلالها أقمار اصطناعية صورا لحطام في مياه المحيط.

وتنسق أستراليا جهود البحث عن الطائرة المفقودة، وكانت قد قالت في وقت سابق إنها تحقق في ظهور أجسام في المحيط.

وكانت الطائرة الماليزية MH370 قد اختفت من شاشات الرادار في الثامن من هذا الشهر، وهي في طريقها من كوالامبور إلى بكين وعلى متنها 239 شخصا.

ويقول مسؤولون ماليزيون إنهم يعتقدون أن مسار الطائرة قد حُوَّل عمدا.

ويشمل التحقيق في مصير الطائرة الماليزية بناء على معلومات وفرتها أقمار اصطناعية ممرين مختلفين: الأول يمتد إلى الشمال الغربي من آخر مكان في مضيق مالكا يعتقد أن الطائرة قد مرت منه والممر الثاني في الجنوب الغربي.

لكن لم يعلن أي بلد يقع على الممر الشمالي حدوث اتصال مع الطائرة المفقودة عن طريق أجهزة الرادار.

ولهذا، تركزت جهود البحث في الممر الجنوبي حيث رصدت الأقمار الاصطناعية حطاما في جنوب المحيط الهندي يحتمل أن يكون للطائرة المفقودة.

وجاء في بيان نشرته الحكومة الماليزية على صفحة الفيسبوك الخاصة بوزارة النقل "في هذا الصباح، تلقت ماليزيا صورا التقطتها أقمار اصطناعية أمدتنا بها السلطات الفرنسية وتظهر أجساما في محيط الممر الجنوبي".

وقد حولت الحكومة الماليزية مباشرة هذه الصور لأستراليا التي تنسق جهود البحث حاليا.

المزيد حول هذه القصة