الصين تطالب أمريكا بالرد على اتهامات بالتجسس

مصدر الصورة Getty
Image caption تعد هويوي من أكبر شركات المحمول عالميا من حيث عدد المشتركين

طالبت الحكومة الصينية نظيرتها الأمريكية بتوضيح الاتهامات التى ترددت مؤخرا حول قيامها بإختراق شبكة الاتصالات الصينية للهواتف المحمولة "هويوي".

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية هونغ لي إن بلاده تشعر بالقلق العميق بخصوص هذه الاتهامات مطالبا الولايات المتحدة بتوضيح الموقف.

وقال لي "لقد تقدمنا بالفعل بعدة شكاوى للولايات المتحدة بخصوص اتهامات متعددة بالتجسس".

وقالت الشركة التى تعد من أكبر شركات خدمات المحمول في العالم من حيث عدد المشتركين إنها ستدين اختراق شبكتها الإليكترونية إذا ثبت لها صحة ما نشرته جريدة النيويورك تايمز.

وكانت الجريدة الامريكية قد كشفت مؤخرا مستندات تفيد اختراق وكالة الأمن الوطني الامريكية للشبكة الإليكترونية التابعة لهويوي حسب المستندات التى حصلت عليها الجريدة من المتعاقد الأمني السابق إدوارد سنودون.

وقالت الجريدة إن الوكالة الأمريكية تجسست على هويوي وحصلت على معلومات عن مشتركيها.

من جانبها لم تذكر الوكالة شيئا عن هذا التقرير لكنها قالت إنها ركزت على ما أسمته بأهداف استخباراتية أجنبية مشروعة وإنها لم تستخدم المعلومات التى لديها ضد شركات أجنبية لخدمة شركات أمريكية منافسة.

وقالت النيويورك تايمز إن العملية التى أطلق عليها "شوتجيانت" كانت تهدف إلى أمرين أساسيين الأول معرفة علاقة الشركة بالجيش الصيني والثاني التجسس على شبكات أخرى لخدمات المحمول قامت شركة هويوي بامدادها بأنظمة التشغيل.

من جانبها قالت مجلة دير شبيغل الالمانية بناء على مستندات مسربة من سنودن إن الوكالة الامريكية كانت تخطط لشن حملة هجوم إليكتروني ضد القيادة الصينية بناء على المعلومات التى حصلت عليها من أنظمة شركة هويوي.

يذكر أن الولايات المتحدة طالما نظرت بعين الريبة للشركة الصينية ومنعت دخولها عدة استثمارات داخل أمريكا لخوفها من قيامها باختراق أنظمة إليكترونية أمريكية.

المزيد حول هذه القصة