الأمم المتحدة تعتبر استفتاء القرم باطلا ودعم مالي لأوكرانيا

مصدر الصورة .
Image caption حصلت أوكرانيا على وعد بمساعدة مالية من صندوق النقد الدولي تقدر بـ 18 مليار دولار

صدقت الجمعية العامة للأمم المتحدة على قرار غير ملزم يعتبر فيه أن استفتاء انفصال القرم عن أوكرانيا والانضمام الى روسيا غير قانوني.

ويأتي المصادقة على هذا القرار بعد حصول أوكرانيا على وعد بمساعدة مالية من صندوق النقد الدولي تقدر ما بين 14 إلى 18 مليار دولار، وموافقة الكونغرس الأمريكي بمجلسيه الخميس على تشريع يقضي بتقديم مبلغ مليار دولار لأوكرانيا على شكل ضمانات قروض .

وأيد قرار الجمعية العامة مئة صوت واعترض عليه 11 صوتا في حين امتنعت 58 دولة عن التصويت.

وقال دبلوماسيون غربيون إن عدد الدول التي أيدت القرار كان أكبر من المتوقع رغم ما وصفوه بجهود موسكو الحثيثة للحشد من أجل التصويت ضد القرار.

وبعد التصويت قال وزير خارجية أوكرانيا أندريه ديشيتسيا الذي طرح مشروع القرار على الجمعية العامة إن "غالبية ساحقة من دول العالم أيدت هذا القرار." أما مبعوث روسيا لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين فقال إن "عدم تصويت نصف أعضاء الجمعية العامة لصالح القرار غير الملزم، يعتبر أمراً مشجعاً".

وقال مراسل بي بي سي نيك براينت إن " التصويت كان رمزياً خلال جلسة الجمعية العامة، لأن القرار غير ملزم، إلا أن أوكرانيا تأمل بأن يفضي هذا القرار إلى ردع روسيا من القيام بأي تجاوزات في أراضيها".

دعم صندوق النقد الدولي

وعلى صعيد متصل، قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن قرار صندوق النقد الدولي بتقديم مساعدة حيوية لأوكرانيا يعتبر خطوة "إيجابية للمساعدة في تحقيق الاستقرار الاقتصادي للبلاد على المدى الطويل وحاجات مواطنيها".

ووصف أوباما اجتماعه مع رئيس الوزراء الايطالي ماتيو زينزي في روما الخميس بأنه " تأكد بأن العالم أجمع يساند اوكرانيا في محنتها".

كما تبنى مجلس الشيوخ الامريكي الخميس قرارا يتيح لواشنطن تقديم مساعدة بقيمة مليار دولار لاوكرانيا وفرض عقوبات على مسؤولين روس، بانتظار ان يوافق عليها مجلس النواب.

وكان رئيس الوزراء الأوكراني ارسيني ياتسينيوك قال للبرلمان إن "البلاد على شفا أزمة اقتصادية وإفلاس اقتصادي".

مصدر الصورة .
Image caption أيد قرار الجمعية العامة مئة صوت واعترض عليه 11 صوتا في حين امتنعت 58 دولة عن التصويت

المزيد حول هذه القصة