دعوة مسلمي الهند للتصويت لصالح حزب المؤتمر

مسلمو الهند مصدر الصورة AFP
Image caption يشكل المسلمون 13 في المئة من سكان الهند

حض إمام أكبر مسجد في الهند المسلمين الهنود على التصويت لصالح حزب المؤتمر الحاكم الذي يواجه منافسة حزب بهاراتيا جاناتا وهو حزب هندوسي قومي.

وأوضح مولانا سيد أحمد بخاري قائلا "اليوم، أعلن دعمي للمؤتمر في انتخابات عام 2014".

ويتوقع أن يُمنى حزب المؤتمر الوطني بهزيمة في الانتخابات العامة.

وناشد بخاري مسلمي الهند الذين يشكلون 13 في المئة من السكان وهم أكبر أقلية دينية في البلد التصويت لصالح حزب المؤتمر.

وانتقل تركيز الحملات الانتخابية من التنمية إلى البعد الديني إذ اتهم حزب بهاراتيا جاناتا الأسبوع الماضي حزب المؤتمر بدفع البلد إلى استقطاب ديني حاد من خلال خطب ود الناخبين المسلمين في الهند بشكل صريح.

واتهم زعيم حزب بهاراتيا جاناتا، ناريدنرا مودي، الذي يتوقع أن يصبح رئيسا للحكومة إذا فاز حزبه في الانتخابات العامة حزب المؤتمر والأحزاب الصغرى المتحالفة معه بتشجيع ذبح الأبقار التي ينظر إليها على أنها مسألة مقدسة ولا تجوز في الديانة الهندوسية التي تدين بها أغلبية الهنود من أتباع الديانة الهندوسية.

ويقول بعض المراقين إن هذه التعليقات موجهة إلى مسلمي الهند الذين يسيطر الكثير منهم على تجارة المسالخ في الهند.

وحاول مودي التركيز في خطاباته بمناسبة الحملة الانتخابية على الاقتصاد والتنمية في محاولة لتتغيير صورة الحزب في الهند.

ومن المنتظر أن تعلن نتائج الانتخابات التي تنظم على تسع مراحل بدءا من الاثنين يوم 16 مايو/أيار المقبل.

المزيد حول هذه القصة