محكمة هندية تصدر أحكام الإعدام على 3 شاركوا في اغتصاب جماعي

الهند مصدر الصورة Reuters
Image caption الأشخاص الثلاثة هم أول مدانين يطبق عليهم القانون الجديد

أصدرت محكمة هندية أحكام الإعدام شنقا على ثلاثة من المشاركين في اغتصاب مصورة صحفية السنة الماضية في مدينة مومباي.

واعتمدت الهند في الآونة الأخيرة قانونا جديدا ينزل عقوبة الإعدام على الأشخاص المدانين بارتكاب هجمات جنسية متعددة.

وهؤلاء الأشخاص هم ضمن خمسة أشخاص آخرين حكم عليهم بالسجن المؤبد الشهر الماضي بسبب ضلوعهم في اغتصاب امرأة أخرى في حادث منفصل بالمدينة.

ويُذكر أن الأشخاص الثلاثة هم أول مدانين يطبق عليهم قانون الإعدام الجديد.

وقالت القاضية التي أصدرت أحكام الإعدام إن "هذه الحالات ينبغي ألا يتسامح بشأنها أبدا"، حسب وكالة فرانس برس.

وأضافت القاضية قائلة "هناك حاجة لأن تكون الرسالة التي يتلقاها المجتمع واضحة وقوية".

وكانت المصورة البالغة من العمر 22 عاما تعمل في مجلة بمومباي. وقد أرسلت في مهمة صحفية لمصنع نسيج سابق رفقة أحد زملائها عندما تعرضت للهجوم في حين تعرض زميلها للضرب.

ويذكر أن هذه القضية استأثرت باهتمام وسائل الإعلام المحلية.

وقالت شاهدة بشأن هذه القضية إنها تعرضت للهجوم في المكان ذاته قبل شهر من تعرض الصحفية للاغتصاب.

وأضحت قضايا العنف الجنسي تحظى بعناية خاصة في الهند في أعقاب اغتصاب طالبة في حافلة بنيودلهي في ديسمبر/كانون الأول 2012، الأمر الذي أدى إلى وفاتها لاحقا.

وأثارت القضية آنذاك احتجاجات واسعة في الهند، الأمر الذي أدى إصدار قانون مشدد ضد جريمة الاغتصاب.

المزيد حول هذه القصة