أنباء عن اختطاف مهندسين صينيين في جنوب غربي السودان

Image caption كانا المختطفان يعملان كمهندسين في حقل نفطي تابع لشركة سودانية في ولاية غرب كردفان.

تفيد أنباء واردة من السودان بتعرض اثنين من الصينيين للاختطاف في جنوب غربي البلاد.

ونقلت وكالة شنخوا الرسمية الصينية عن مصادر دبلوماسية قولها إن الرجلين كانا يعملان كمهندسين في حقل نفطي تابع لشركة سودانية في ولاية غرب كردفان.

ونقلت الوكالة عن مسؤول في السفارة الصينية قوله إنها بدأت اتصالات عاجلة بالجهات السودانية المختصة لضمان سلامة المهندسين الصينيين المختطفين واطلاق سراحهما بأسرع وقت ممكن.

وكانت وسائل إعلام سودانية قالت إن مجموعة مسلحة هاجمت حقل كنار النفطي التابع لشركة النيل الكبرى للعمليات البترولية في مدينة "بليلة" بولاية جنوب كردفان واختطفت ثلاثة مهندسين (صينيان وسوداني).

وأضافت أن المجموعة المسلحة تنتمي إلى حركة العدل والمساواة المتمردة في إقليم دارفور.

وأشار مصدر سوداني إلى أن ثمانية اشخاص بينهم ثلاثة أجانب قد يكونوا اختطفوا في الهجوم الذي قتل فيه اثنان من حراس الأمن.

وعادة ما يتم استهداف المصالح النفطية والحيوية في ولاية غرب كردفان المجاورة لاقليم دارفور، من قبل الجماعات المسلحة المتمردة التي تنشط في المنطقة.

وتستثمر الشركات الصينية بكثافة في الصناعة النفطية في السودان فضلا عن مشاريع اخرى. وكثيرا ما يكون المواطنون الصينيون العاملون فيها هدفا لعمليات الاختطاف.

المزيد حول هذه القصة