تشديد اجراءات الامن في العاصمة الصينية بكين

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption سيكون بوسع دوريات الشرطة الرد على اي طاريء في غضون 3 دقائق

نشرت السلطات الصينية قوات شرطة مسلحة وعربات مدرعة في العاصمة بكين، وذلك عقب الهجمات الثلاث التي تعرضت لها محطات للسكك الحديد في اماكن متفرقة من البلاد.

وقالت وكالة شينخوا الصينية الرسمية للانباء إن نشر 150 عربة مدرعة في العاصمة يهدف الى "مواجهة الارهاب ومحاربة العنف،" فيما ذكرت تقارير ان السلطات ستعمد الى تقييد مبيعات الوقود باجبار المشترين على التسجيل لدى الشرطة.

وتأتي هذه الخطوة عقب الهجمات التي استهدفت محطات السكك الحديد في مدن كونمينغ واورومتشي وغوانجو، كما تأتي قبيل حلول الذكرى السنوية لاحداث ساحة تين ان مين.

وقالت شينخوا إن دوريات من الشرطة المسلحة لا يقل عدد افرادها عن تسعة ستتمركز في تقاطعات الطرق الرئيسية، مضيفة ان الدورية الواحدة ستكون مسؤولة عن حفظ الامن في مساحة تبلغ 3 كيلومترات وستتمكن من الرد على اي طارئ في غضون ثلاث دقائق.

في غضون ذلك، سيتعين على الذين يرومون شراء الوقود ان يشرحون سبب ذلك، في خطوة تهدف الى منع استخدام البنزين "لاثارة الشغب"، حسب ما قالت صحيفة الشعب اليومية.

وكان الهجوم الذي استهدف محطة كونمينغ قد اسفر عن مقتل 29 شخصا واصابة 100 تقريبا بجروح، اما هجوم اورومتشي فقد راح ضحيته ثلاثة اشخاص واصيب فيه 80 بجروح.

واتهمت السلطات الصينية انفصاليين ويغور من اقليم شينجيانغ بالوقوف وراء الهجومين.

المزيد حول هذه القصة