السماح "للنازيين الجدد" في اليونان بالمشاركة في الانتخابات الاوروبية

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يصف عديدون الحزب بأنه من احزاب "النازية الجديدة"

أصدرت المحكمة اليونانية العليا موافقتها على مشاركة حزب "الفجر الذهبي" اليميني المتطرف في انتخابات البرلمان الاوروبي المزمع اجراؤها في موعد لاحق من الشهر الحالي.

ويخضع الحزب في الوقت الراهن لتحقيق جنائي، فيما يقبع ستة من نوابه - بمن فيهم زعيم الحزب - في السجن بانتظار محاكمتهم بتهم تشمل القتل العمد والابتزاز واضرام الحرائق عمدا.

وكان الحزب قد فاز بمقاعد في البرلمان اليوناني للمرة الاولى عام 2012، مستغلا مخاوف الناخبين من ارتفاع عدد المهاجرين ونسبة البطالة المرتفعة.

ولكن العديدين يصفون الحزب بأنه من احزب "النازيين الجد."

ويماثل شعار الحزب الصليب النازي المعقوف، فيما يؤدي عناصره لبعضهم التحية النازية.

ولكن الحزب يصر على انه لا يعتنق الايديولوجية النازية.

وكانت الحكومة اليونانية قد رفضت المطالبات الداعية لحظر الحزب بدعوى الديمقراطية.

وتشير استطلاعات الرأي الى ان شعبية الحزب تقل عن شعبية كل من حزبي الديمقراطية الجديدة المحافظ وتحالف سيريزا اليساري اللذان تتساوى شعبيتهما تقريبا قبيل الانتخابات المزمع اجراؤها في الخامس والعشرين من الشضهر الحالي.

المزيد حول هذه القصة