واشنطن تدين محاولات اجراء ما تصفه "بالاستفتاء المزيف" في شرقي اوكرانيا

مصدر الصورة AP
Image caption تقترب اوكرانيا من الحرب الاهلية

ادانت الولايات المتحدة الثلاثاء المحاولات التي تقوم بها الجماعات الانفصالية الموالية لروسيا لاجراء استفتاء تصفه واشنطن "بالمزيف" في الجزء الشرقي من اوكرانيا واصفة الاستفتاء بأنه محاولة جديدة تقوم بها موسكو لضم المزيد من الاراضي الاوكرانية.

فقد هاجم وزير الخارجية الامريكي جون كيري المحاولات الجارية لاجراء استفتاء في الحادي عشر من الشهر الجاري في مدينتي دونيتسك ولوهانسك الواقعتين شرقي اوكرانيا، قائلا إن هذه الاستفتاء يحاكي ذلك الذي اجري في منطقة شبه جزيرة القرم في مارس / آذار الماضي.

وقال كيري للصحفيين في واشنطن "هذا تكرار لما جرى في القرم، ولن تقبل أي دولة متحضرة ان تعترف باستفتاء مزيف كهذا."

وقال كيري بعد اجتماعه بمسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتن "نرفض بشكل قاطع هذه المحاولة غير الشرعية لتقسيم اوكرانيا."

واضاف المسؤول الامريكي "لن نقف مكتوفي الايدي بينما تصب العناصر الروسية الزيت على النار بدل الالتزام بالتعهدات التي قطعناها على انفسنا"، واصر على ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "هو الذي يمسك بزمام الامور."

وتدعي السلطات الحاكمة في كييف وحلفائها في الغرب ان موسكو تريد ان يسير الاستفتاء قدما محاولة منها لنشر الفوضى في المناطق الشرقية من اوكرانيا قبيل اجراء الانتخابات الرئاسية في الخامس والعشرين من مايو / ايار الجاري.

ويرى الغرب ان الانتخابات الرئاسية تعتبر عاملا رئيسيا لاعادة الشرعية الى الحكومة الاوكرانية، وذلك عقب قيام البرلمان الاوكراني بتعيين سلطة مؤقتة بعد الاطاحة بالرئيس المنتخب فيكتور يانوكوفيتش القريب من روسيا.

المزيد حول هذه القصة