جولة جديدة من المفاوضات حول ملف ايران النووي تنطلق في فيينا

مصدر الصورة AFP
Image caption رضا نجفي، ممثل ايران لدى اللجنة الدولية للطاقة الذرية

تنطلق اليوم الأربعاء في فيينا جولة جديدة من المحادثات بين إيران والقوى الست الكبرى المعنية بملفها النووي.

وقال المفاوضون عن القوى الكبرى، والتي تضم الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي إلى جانب ألمانيا، إنه على الرغم من أن المباحثات تجري في ظل أجواء ودية، فإن ثمة عقبات لا يزال من الضروري تجاوزها.

وتهدف المحادثات لتحويل اتفاق مرحلي تم التوصل إليه بشأن البرنامج النووي الإيراني في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي إلى اتفاق دائم بحلول نهاية يوليو/تموز المقبل.

وقال مراسلون إن "رغم عقد العديد من الجولات التفاوضية بين ايران والقوى العالمية منذ شباط/فبراير إلا أنه لم يتم الاتفاق على أي شيء بعد".

وأضافوا "يأمل الطرفان بعقد اتفاق بينهما يفضي لوضع قيود على تخصيب اليورانيوم في ايران مقابل رفع العقوبات عنها".

وتتطلع القوى العالمية بأن تتوقف إيران عن نشاطها النووي نهائياً للحد من إمكانية امتلالكها اسلحة نووية، إلا أن إيران تؤكد أن برنامجها النووي السلمي سيستمر، وتطالب برفع العقوبات عنها التي أضرت باقتصادها.

جولة نهائية

وتستمر جولة المحادثات بين الولايات المتحدة وفرنسا والمانيا وبريطانيا والصين وروسيا مع وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ووزيرة الخارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون لمدة اربعة ايام في فيينا.

وستبدأ الجولة بعشاء عمل في فندق كوبيرغ باليه في فينيا.

ويرى الدبلوماسيون أن هناك نية سياسية من قبل الطرفين على التوصل إلى اتفاق نهائي، إلا أنه من الصعب التغلب على بعض الاختلافات حول 3 قضايا اساسية وهي: مخزونها من اليورانيوم المخصب، وتحويل المياه الثقيلة لمنشأة آراك النووية والأبعاد العسكرية لبرنامج ايران النووي.

المزيد حول هذه القصة